آخر الأخبار :
page.php?6

منظمة دولية توصي المغرب بمنع تكرار التلاميذ ووضع إطار قانوني لمهنة التدريس يعتمد على معايير مهنية

تلقت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي بالمغرب عدداً من التوصيات من لدن منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية من أجل النهوض بقطاع التعليم.<br /><br />وقد جاءت هذه الدراسة بعد عمل مشترك دام ثلاث سنوات بين المملكة المغربية والمنظمة، وجرى إنجازها تحت إشراف المركز الوطني للتقويم والامتحانات والتوجيه، في إطار البرنامج القطري الموقع بين الحكومة والمنظمة بتاريخ 15 يونيو 2015 في سياق تنفيذ توجهات الرؤية الاستراتيجية 2015-2030.<br /><br />أبرز هذه التوصيات، الصادرة عن المنظمة التي يوجد مقرها في باريس، دعت إلى منع تكرار التلاميذ في السنتين الأولى والثانية في السلك الابتدائي وتعزيز إجراءات الدعم المدرسي لهما.<br /><br />كما دعت المنظمة الدولية، ضمن دراسة تتعلق بتحليل نظام التقويم التربوي بالمغرب، إلى تعويض امتحان نيل شهادة الدروس الابتدائية بتقويم موحد للتعلمات بدون رهانات بالنسبة إلى التلميذ، بهدف تتبع تطور المكتسبات الدراسية.<br /><br />وترى المنظمة أنه يتوجب جعل البرنامج الوطني لتقويم المستلزمات الدراسية إلزامياً من بداية السنة الأولى إلى السنة الرابعة للسلك الابتدائي، بغية الكشف المبكر عن المتعثرين من التلاميذ وتوفير الدعم الضروري لمواصلة نجاحهم وتجنبيهم آفة الهدر المدرسي.<br /><br />أما فيما يخص نظام تقويم الأساتذة، فقد أوصت المنظمة ببلورة واعتماد مسارات أكثر صرامة في انتقاء وإشهاد المدرسين، ووضع إطار قانوني لمهنة التدريس يعتمد على معايير مهنية.



نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news17640.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار