آخر الأخبار :
page.php?6

المجلس الجماعي وادي لو ينبه الرأي العام من المحاولات اليائسة و البئيسة لإحدى الجمعيات بالمدينة

لا حديث في أوساط ساكنة مدينة وادي لو الا عن إحدى الجمعيات التي فاحت رائحتها بالمدينة و تدعي انها حقوقية و هي في الحقيقة يعتبرونها اغلب ساكنة وادي لو جمعية ضد اعداء النجاح.
و عن الشكايات و الوشايات و البيانات و البلاغات للجمعية السالقة الذكر  التي تهدف  التشويش على كل الأعمال و المشاريع التنموية والاقتصادية التي شهدتها جماعة وادي لو في مختلف المجالات التي منحت إشعاعا سياحيا و ثقافيا و اقتصاديا، و عن هذه الوشايات و البلاغات و البيانات لا اساس لها من الصحة أصدر مجلس الجماعي وادي لو بيان و هو كالتالي:

لا يسعنا أمام بلاغ الفرع المحلي لجمعية الفساد الا ان تسجل مرة أخرى و بكل استغراب واستنكار محاولة - 
مع سبق الإصرار- وأد او اجهاض كل مبادرة صادرة عن المجلس تروم انعاش حركة الاقتصادية و الاجتماعية من خلق لفرص شغل و تامين مداخيل لخزينة الجماعة التي هي اليوم في امس الحاجة اليها اكثر من أي وقت مضى ، كما ان هاجس تلبية رغبات و الحاجيات و المتطلبات اليومية للعدد الضخم من الوافدين على واد لو خلال الموسم الصيفي للاستجمام و الاصطياف الذين يفضلون قضاء عطلتهم بمصطاف واد لو المصنف وطنيا من بين احسن الشواطئ ، من اوجب الواجبات المشتركة لمن استؤمنوا على تدبير شؤون الجماعة علما ان انتظارات هؤلاء الضيوف بجانب رغبات الساكنة المحلية تتنوع بين وفرة التموين بالمواد و السلع و الامن و الصحة و السلامة و الماء و الكهرباء و الترفيه و التثقيف لا شك ان السلطات المحلية من جانبها تأخذ بعين الاعتبار كما وكيفا الإجراءات و الاحتياطات الضرورية لتغطية كل المتطلبات بكل جدية و حزم و مسؤولية .على غرار كل البلاغات و البيانات و الشكايات و الوشايات و الاخباريات و التصاريح و التعاليق و المقالات الصادرة على لسان هيئتهم ، الا ان نستلهم مغازي اسطورة اوديب الاغريقية - و الفاهم يفهم - باعتبارها مجرد محاولات يائسة و بئيسة لعرقلة كل مجهود تنموي للمجلس و شركائه العموميين او الحواص و محاولات جائرة لوضع العصي في عجلة التطور و التطلع نحو الأفضل و تقويض كل نقلة للمجال من التخلف الى مصاف الحواضر التي يريدها سيدنا الهمام صاحب الجلالة نصره الله بعنايته و رعايته لمنطقتنا الابية . الم يسبق للنواة الصلبة لهذه الهيئة و محيطها الضيق . عدم استصاغة احداث كورنيش واد لو النموذجي و الفريد بالمنطقة ؟ الم يصدر عن الهيئة اراء سلبية عن كل المشاريع المهيكلة الاقتصادية و الاجتماعية ؟، بل حتى موقع المسجد الكبير لم يسلم من التعليق و التبرم. الم تسجل الهيئة انتقادات و رفض لتنظيم لكل دورات المهرجان الصيفي اللمة الثقافية و السياحية كفعل رائد بالمنطقة و ملتقى منتظر و موعد مرتقب الفه المواطنون و التزموا بإنجاح فقراته خلال السنوات المنصرمة فهو في راي بعض عناصرها استهتار و تبذير للمال و مضيعة للوقت و الجهد ؟ الم يشككوا في احداث ملعب رياضي لشباب المدينة و تمنوا عدم تحقيقه ؟ الم يكن لهم يد في خلق جو من الشك و التشنج في وضعيات تجميد و تعطيل و تأخير مشاريع إعادة الهيكلة و التنمية الحضرية ؟ الم يتضايقوا من رفع اللواء الأزرق و رفرفته فوق شاطئ واد لو بما يرمز من اعتراف دولي بوفرة الشروط البيئية لهذا التتويج؟ 
بالنسبة لمركز الألعاب الذي تعتبره الساكنة فضاء كلاسيكيا بالجماعة يحل كل موسم اصطياف لخلق فضاء لالعاب الأطفال و محطة سنوية يؤمها المواطنون و اطفاله و ذويهم يفيدون من كل المناطق المجاورة قرى و مداشر للتنفيس و المرح بعد ستة من العناء و الكد و الدراسة و يوفر الفضاء أجواء المرح و نقطة يومية التقاء الاسر ، و بالتالي فان مركز الملاهي بالنسبة للمواطن مسالة أساسية و الترخيص المؤقت يمر بمراحل تشاورية تبدا بتسوية كراء العقار و موافقة الملاكين و هي بالمناسبة المغلومة الصحيحة في البلاغ ، ثم أداء واجب ممارسة النشاط لصندوق الجماعة و الربط بالكهرباء من شركة امانديس وفق شروط تراعي حقوق كل الجهات المعنية و الاغيار بما فيهم المواطنين و الجوار. و لم نسجل اية شكاية خلال السنوات الأخيرة و تنبيها للراي العام فان فضاء الألعاب لم يشرع بعد في العمل فلماذا يتم تغليط المسؤولين بوجود ضجيج و عرقلة للسير و الجولان. فالأمر لم يحدث في ذروة المواسم السابقة الا ما يدور اليوم في مخيال الجمعية ومن يدور في فلكها ، ربما لغرض في نفس يعقوب و لعل ابرز هذه الأغراض إصرار ملفق و هجوم استباقي للاعتداء و نية مبيتة للاستحواذ على الملك العام للرصيف المقابل لمحلاته التجارية و ممر الراجلين بين شارع محمد الخامس و شارع المسيرة قبالة المسجد الأعظم و محاولة داهمة للاستغلال الساحة العمومية المقابلة . و بذلك فمن حقنا و واجبنا اليوم ان نتوجه للسلطة المحلية استحضارا للدورية الوزارية المشتركة الاحتراس من كل ترامي غير مرخص و لا مقنن للملك العام و اخد العدة للتدخل السريع و الفعال في كل الحالات و في ذلك لا نشك قيد انملة . و عكس ذلك فان كل استهتار بالملك العام البحري و الطرقي دون رد فعل قد يجعلنا نشاطر الجمعية حول اصطلحت عليه بالكارثة . 
فكفى استغباء للراي العام و كفى تغليطا للمواطنين و المسؤولين. و اذكر فاعلي الجمعية بجزاء اوديب حين علم بزلته فقد فقا عينيه .
 
 
 
تطوان بلوس :  أ.ح 
 




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news17218.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار