آخر الأخبار :
page.php?6

المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط يحتاج إلى علاج

في الوقت الذي تعتبر المهمة الاساسية للمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا هي تقديم الخدمات الصحية للمواطنين ، فهذا المرفق الصحي بدوره يحتاج الى علاج عاجل و بالصدمات، حيت حقق المركز الذي يقوم بتسيير 10 مستشفيات بالرباط و سلا قفزة هائلة غير مسبوقة الى الوراء، جراء عدة تجاوزات غير قانونية ترتب عنها احتجاجات يومية للعاملين وشكايات المواطنين و بيانات لا تعد و لا تحصى حول الواقع المر مما يبرهن عن الضعف الكبير في التسيير والعجز في التدبير وسوء الحكامة، تراجعات بامتياز طالت النهوض بالاوضاع المهنية و المادية للعاملين الذين يقومون بمجهودات كبيرة رغم قساوة الظروف.

المواطنون بدورهم يشتكون من عدم تلبية حاجياتهم وانتظاراتهم  اليومية، من ضعف الطاقة الاستعابية  و المواعيد البعيدة حسب تغطيتهم للتطبيب و التشخيص و الاستشفاء و ارتفاع التكاليف، ناهيك عن انعدام مجموعة من الخدمات وقلة الالات والمعدات، ونفاد من الحين الى الاخر مخزون بعض الكواشف و الادوية و الاعطاب المتكررة و اللائحة جد طويلة......، حيث تبين وبالملموس عدم قدرة المركز في مواجهة الاختلالات المتراكمة بادارته و بالمستشفيات التابعة له مع توريث المناصب، فإن طلب منه الاستفسار حول الصفقات المشبوهة، تستخدم مبرراته المعروفة لدى الجميع و الاجتهاد في تغطية الشمس بالغربال، وان لجأت الادارة لطلب لقاء مع النقابة بعد 3 سنوات فاعلم ان مجلسها الاداري قد اقترب انعقاده.

    وهنا نتسائل، يا ترى ما هي المعايير الحقيقية المعتمدة المحددة لميزانية المركز؟ وهل هناك توافق بين الميزانية المعتمدة وانتاجية الادارة السنوية في ظل غياب اي تقييم سنوي فعلي، لتحديد مدى ملائمتها مع الاهداف المسطرة؟ واين تغيب وزارة الصحة أمام هذه الاختلالات؟ 

                                                                                       

   ان المكتب النقابي الموحد للجامعة الوطنية للصحة بالرباط المنضوي تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل المجتمع مع المكاتب النقابية المحلية السبعة (7) التابعة له بمستشفيات الرباط و سلا يوم الاثنين11 يونيو 2018 لتدارس هذا الوضع، يجدد مرة اخرى استنكاره لما يشهده المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط من تجاوزات وتردي، ويعلن تضامنه مع مطالب الممرضين و الاطباء و المساعدين الطبيين و الاداريين بكافة التخصصات ،و يطالب ب :                                                                 

1-    التدخل العاجل للوزارة الوصية للبث في مختلف الإختلالات التي يراكمها المركز بمجموعة من المستشفيات. 

2-    إيفاد لجنة من المجلس الأعلى للحسابات للوقوف على جوانب الحكامة والتدبير و التسيير ومراقبة ميزانية المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا.

3-    فتح تحقيق في مختلف الصفقات المشبوهة وانجاز الاشغال مقارنة مع دفتر التحملات في مختلف المستشفيات.

4-    تلبية مطالب الشغيلة الصحية على المستوى المهني والاداري والمعنوي و المادي (الميزانية المستقلة والعامة).        

5-    وضع حد لتحميل اختلالات المنظومة الصحية و فشل تدبير المركز للعاملين بمختلف فئاتهم .                                     

6-    فتح تحقيق حول اسناد المسؤوليات و توريث المناصب .

7-    فتح تحقيق حول ملفات الاستفادة من التكوين خارج الوطن لانعدام شفافيتها.                                                                           

8-    اجراء فحص حول الانتقالات و التوظيفات التي لا تراقب من وزارة الصحة.    





نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news17194.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار