آخر الأخبار :
page.php?6

الاتحاد الليبرالي العربي يدين الجرائم الإسرائيلية في فلسطين ويرفض نقل السفارة الأمريكية إلى القدس

أدان الاتحاد الليبرالي العربي المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي ضد أبناء الشعب العربي الفلسطيني العزل الاثنين الماضي في قطاع غزة والتي أسفرت عن سقوط 61 شهيدا و2771 جريحا من بينهم من هم في وضعية حرجة بسبب الجراح الخطيرة التي أصيبوا بها.

وقال الاتحاد في بيان مشترك مع "تحالف الشباب العربي للحرية والديمقراطية"، إنه بالرغم من أن مسيرات المدنيين داخل قطاع غزة كانت ذات طابع سلمي تخليدا لذكرى النكبة الفلسطينية عام 1948، وكانت تطالب فقط بتنفيذ "حق العودة" للفلسطينيين الذين تم تهجيرهم من مدنهم وقراهم، إلا أن قوات الاحتلال الإسرائيلي قامت باستخدام الطائرات الحربية وقصفت شمال قطاع غزة بثلاثة صواريخ وقذيفتين حربيتين، معتبرا هذا السلوك العدواني منافيا لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 605 الصادر عام1987 والذي شجب فيه المجلس الممارسات الإسرائيلية التي تنتهك حقوق الشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة وطلب من إسرائيل أن تتقيد فورا باتفاقية حقوق الإنسان وبخطة جنيف المتعلقة بحماية المدنيين وقت الحرب.
وأضاف الاتحاد الليبرالي العربي أن المجزرة الإسرائيلية البشعة تزامنت مع جريمة أخرى في اليوم ذاته وبغطاء أمريكي، حيث قامت الولايات المتحدة الأمريكية بنقل سفارتها من تل أبيب إلى مدينة القدس المحتلة والاعتراف بالقدس"عاصمة أبدية" للكيان الصهيوني، مشيرا إلى أن الرئيس ترامب قام بهذه الخطوة بالرغم من معارضة أوروبا وجميع القوى العظمى والأمم المتحدة لكونها تتنافى مع جميع القوانين والقرارات الأممية الدولية، خاصة قرار الجمعية العامة الأخير للأمم المتحدة في 21 دجنبر 2017 الذي طالب بعدم تغيير طابع مدينة القدس الشريف أو مركزها أو تركيبتها الديمغرافية، وأن أي قرار بشأن ذلك ـ مثل القرار الأمريكي ـ هو لاغ وباطل وليس له أي سند أو أثر قانوني، وسيدفع فقط بمنطقة الشرق الأوسط نحو المزيد من القلاقل والحروب وعدم الاستقرار.

وطالب البيان في الأخير أحرار العالم وقواه الحية بالعمل العاجل والتدخل بشكل فوري لتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني الأعزل ووقف المذابح الدموية التي تقترفها قوات الاحتلال الإسرائيلي الغاشمة بحقه، والعمل على إزالة مظاهر الاحتلال وقيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف، مؤكدا أن ما جرى في القدس هو افتتاح لـ "بؤرة استيطانية" أمريكية وليس سفارة.





نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news16968.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار