آخر الأخبار :
page.php?6

هذا ما وقع لفريق سريع وادي زم بعد مباراة تطوان

عبر المدير الفني لفريق سريع وادي زم ، نورالدين هيشامي، عن استياءه الكبير من تصريحات وتعليقات بعض الصفحات الفايسبوكية التي تعمل وفق منهجية التشويش على الفريق الحديث الصعود للقسم الاول الاحترافي ، وفق تعبيره .

هذا واكد السيد هيشامي ، أن " هؤلاء المشوشون يعملون جاهدين على الضرب تحت الحزام عن طريق نشر خطابات تيئيسية وتحريضية ضد فريق سريع وادي زم لاعبين ومسيرين خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يمر منها الفريق مؤخرا. دون مراعاة لمصلحة الفريق ولا المدينة ".

واكد ذات المسؤول ان "بعض هذه الصفحات الفايسبوكية التي اختارت ان تسمي نفسها باسم الفريق و ان تكون ناطقة باسم سريع وادي زم دون تزكية من المكتب كان يطمح مسيروها اول ما حقق فريق سريع وادي زم الصعود ان تكون صفحاتهم رسمية للفريق".

و يقول هيشامي أنه " امام اصرار المكتب المسير  على رفض اي طرف خارجي ينتمي للمكتب ان يتحدث باسمه  وتبرؤه من كل الصفحات الغير رسمية ،  اخذ صاحب احدى هذه الصفحات الفايسبوكية على عاتقه الى جانب مجموعة اخرى من المشوشين داخل وخارج المدينة مهاجمة اطر ومسيري ولاعبي الفريق عن طريق نشر اشاعات كاذبة لا اساس لها من الصحة،  كان آخرها  اول امس حين تم مهاجمة بعض اللاعبين معتبرين ان ترددهم على بعض المطاعم الشعبية بالمدينة احد الاسباب في تردي ادائهم موجهين كذالك اصابع الاتهام الى لاعبين مجهولين دون تسميتهم باستعمال الشيشة والمخدرات واقامة الليالي الحمراء دون تقديم اي دليل او تفاصيل او حتى اسماء او التلميح عن هوياتهم  مما يؤكد دون شك النية المبيتة لضرب عزيمة اللاعبين والتشويش عليهم  وافقادهم تركيزهم ".

و يضيف  المدير الفني لفريق سريع وادي زم  أن "الصفحة المذكورة قامت عشية هزيمة فريق سريع وادي زم امام المغرب التطواني بنشر تدوينة مرفقة بصورة استفزازية تحمل مندوب الفريق الهزيمة ومسؤولية الانتدابات  ناعتا اياه بالسمسار والشلاهبي واللص والفساد الاداري وكل مشاكل الفريق "

و يوضح المصدر أن هذا الامر " ترتب عليه رد قاسي وعفوي من طرف المتحدث باسم الفريق في حق صاحب الصفحة بصفته وشخصه ناعتا اياه ب(الكلب) الذي ينتظر وقوع الضحية لينهش لحمها دون ان يتهم او يتحدث عن اي فرد من جمهور سريع وادي زم بسوء وبالعكس فقط اثنى في رده على الجمهور الحقيقي و الذي يكن له كل الاحترام ويعتبره اهم نقطة قوة يمتلكها الفريق .وهو الشيء الذي يحاول المشوشون العمل عليه وذالك بتنصيب انفسهم متحدثين باسم الجمهور الودزامي في حين ان جل تعليقات الجماهير المساندة لفريقها ؛ واعية بصعوبة المرحلة  وهو ما جعل الصفحة ان تعمل بكل جهدها على خلق  القطيعة بين الجمهور والفريق عن طريق استهداف المسيرين واللاعبين . في الوقت الذي يحتاج الفريق الى تشجيعات الجماهير بكل مكوناتها ووقوفها الى جانبه اكثر من اي وقت مضى ، لاسيما وان فريق سريع وادي زم اقترن صعوده لقسم الصفوة بجمهوره واثنى الجميع على الحضور الجماهيري الغفير المنقطع النظير لسريع وادي زم طيلة مسيرته و مبارياته بقسم الهواة والقسم الثاني ولايزال حتى اليوم .وهو الشيء الذي يراهن على تفكيكه المشوشون ".

واخيرا ، دعا المدير الفني لفريق سريع وادي زم نورالدين هيشامي جمهور وادي زم الى الاستمرار في الوقوف الى جانب فريقه و " صد كل محاولات التشويشية والتيئيسية والتشجيع بكل ما اوتي من قوة  الى غاية اخر دقيقة ومقابلة مطمئنا كل الودزاميين ان السريع لن  يعود للقسم الثاني هذا الموسم ".

 





نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news16126.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار