آخر الأخبار :
page.php?6

فضيحة امتحان الكفاءة المهنية تهز أركان وزارة الداخلية

اهتزت وزارة الداخلية على خلفية اختلالات  طالت امتحان الكفاءة المهنية الخاص بمهندسي الدولة لوزارة الداخلية فوج 2013 للترقي إلى الدرجة الممتازة، فرغم التأخر الذي طال تنظيم هذه المباراة لما يزيد عن 7 أشهر، تفاجأ المهندسين المتبارين بفحوى الامتحان الذي سهرت على تنظيمه مديرية الشؤون الادارية لوزارة الداخلية، والذي كانت مضامين أسئلته عبارة عن مواضيع إنشائية تحريرية حول موضوعين لا يمتان بأي صلة للمهام والأدوار التي يطلع بها المهندس والمتمثلة في التأطير والابتكار وإنجاز الدراسات التقنية علاوة على تنزيل وتطبيق المدارك العلمية القائمة على تكوين تطبيقي وتقني محض.

هو الشيء الذي شكل صدمة في صفوف المهندسين المتبارين للترقي إلى الدرجة الممتازة خصوصا وأنه يستحيل تقييم المهندس الكفؤ من عدمه بمجرد تحرير موضوعين إنشائيين، كما أن هذا النوع من الامتحانات يسهل التلاعب بنتائجه بكون سلم تنقيط واختبار الأجوبة غير واضح، ويمكن أن يتراوح حسب طريقة التحرير من صفر إلى عشرين عكس الأسئلة العلمية والتقنية التي يكون اختبار أجوبتها واضح وغير قابل للطعن ويعتمد على معايير علمية وعملية دقيقة.

وفي هذا السياق، تجدر الإشارة على أن هذه المباراة المنظمة أخيرا على المستوى الوطني تم الاعلان عن نتائج الاختبار الكتابي حيث في سابقة تم اقصاء عدد من المهندسين من اجراء الاختبار الشفوي خصوصا العاملين منهم بالعمالات والأقاليم التي تبعد عن العاصمة بمئات الكيلومترات (طنطان، جرادة، تنغير، أزيلال،...)، هذا وعرفت في مراحلها الأولى إقصاء كذلك لعدد من المهندسين المستوفين للشروط المحددة من المشاركة في امتحان الترقي إلى الدرجة الممتازة وبدون وجه حق أو أي تعليل مقنع.

إن مهندسي وزارة الداخلية خصوصا العاملين منهم في العمالات والأقاليم، وهي فئة الموظفين المعول عليها بشكل أساسي في جميع المخططات التنموية، كتتبع انجاز المشاريع على صعيد المملكة، بالإضافة الى السهر على انجاح العمليات الانتخابية وكل المبادرات الوطنية بتفاني وحس وطني ومع كل ذلك لا يستفيدون من أي تحفيزات أو تشجيعات تذكر عكس العاملين بالقطاعات والوزارات الأخرى.

إن جل المهندسين المتبارين كانوا يتوسمون خيرا في اجتياز هذه المباراة المهنية ورغم كل الظروف التي يعيشونها واعتبروها فرصة سانحة لتشجيعهم بالنظر إلى توفر المناصب المالية الكافية خصوصا وأن شروط الترقي إلى الدرجة الممتازة غير مرتبطة بأي حصيص محدد، لكنهم فوجئوا بفحوى الامتحان متسائلين عن كيفية ومدى نجاعة تقييم وإعطاء نقطة لموضوع إنشائي تحريري.

ووفق الرسالة (نتوفر على نسخة منها) التي وجهتها الجامعة الوطنية لقطاع الداخلية المنضوية تحت لواء الاتحاد المغري للشغل إلى السيد وزير الداخلية والسيد الوزير المنتدب في الداخلية، تمت مطالبتهم بالتدخل العاجل لتصحيح الوضع وفتح تحقيق في ملابسات هذه المباراة التي يمكن أن تحمل في طياتها نية مبيتة للتلاعب بالنتائج والضرب بأيدي من حديد على المتلاعبين في حالت تبوث أي نوع من التقصير.





نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news14910.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار