آخر الأخبار :
page.php?6

تطوان / رسالة احتجاجية إلى السيد وزير الصحة المحترم

 الموضوع: رسالة احتجاجية ضد اللامبالاة في التعاطي مع القضايا النقابية المستعجلة والقرارات الإدارية الغير المنضبطة للمساطير الإدارية المنصفة: الحركة الانتقالية نموذجا.

 تحية طيبة وبعد،

  مازالت الإدارة الصحية بإقليم تطوان لم تستوعب دروس الماضي في تعاطيها مع قضايا نقابية ملحة ومستعجلة. الظاهر في الأمر أن الدورية الوزارية رقم 0016 بتاريخ 19مارس 2014 حول مأسسة الحوار الاجتماعي مابين وزارة الصحة ونقابات موظفي الوزارة، والتي تدعو فيها المدراء الجهويون والمناديب الإقليميون لوزارة الصحة إلى إشراك النقابات والأخذ بآرائهم في قضايا تتعلق بتدبير المرفق العام الصحي، خصوصا ما تعلق بملف تدبير الموارد البشرية، لم تعرف إلى حد الآن طريقها إلى التطبيق.

السيد الوزير، لقد تأكد من خلال معاينة عدة نوازل تابعناها ، أن السمة الغالبة على أسلوب ومنهجية التدبير الإداري لقضايا الموظفين بالإقليم ، هي الانفراد في القرارات وعدم اعتماد واحترام المساطير القانونية في استصدار القرارات الإدارية٠ وخير مثال على ذلك ، والذي اجتمعت فيه كل أنواع الشطط في استعمال السلطة، ما يعانيه الممرض يوسف الشاط، الممرض المسؤول سابقا بمركز تشخيص داء السل والأمراض الصدرية باب التوت، حيث تم عزله من منصبه القديم، والذي للتذكير، باشر مسؤوليته لمدة سنتين دون أن يتقاضى تعويضا ماليا عنه ،الأمرالذي كان موضوع شكاية وجهت إليكم بتاريخ 26.04.2017.

  

 وقد جاء هذا القرار الإداري غير معللا ومفاجئا أثناء فترة غياب المسؤول الإقليمي عن القطاع، ولم يوفر حسب المعني بأمر العزل، الضمانات الكافية للدفاع عن نفسه، كما أنه لم تسبقه استفسارات كافية عن الاخطاء التي نسبت له، كما صرح المتضرر للجنة النقابية المعنية بملفه التابعة للمكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للصحة (إ.م.ش).

  أضف إلى ما تبع هذا القرار من تشهير بالمعني بالأمر بمقر عمله، وذلك بوضع قرار العزل رهن اطلاع عموم المواطنين، كما جاء في تظلمه، بالإضافة إلى عزله عن باقي الموظفين والقيام بسلسلة من المضايقات، كما جاء في تصريحه، من قبيل منعه من دخول مكتب عمله بإغلاق باب المكتب قبل نهاية توقيت العمل القانوني.

 ومما زاد معاناة الممرض يوسف الشاط مع الشطط في الاستعمال المفرط للسلطة، القرار الأخير القاضي بتنقيله، تحت مسمى ضرورة المصلحة، دون أن يقدم طلب الانتقال إلى مكان التعيين التعسفي ودون الأخذ برأيه واستشارته.

هذا الخرق الإداري الخطير٬ يبين بوضوح نية الإدارة الانتقام من المعني بالأمر، ويضرب عرض الحائط مضمون المسطرة الإدارية المتبعة بخصوص الانتقالات التي تدخل في خانة إعادة الانتشار لضرورة المصلحة المنصوص عليها في دليل المساطير الإدارية المتعلقة بتدبير الموارد البشرية ومنطوق الدورية 001 بتاريخ 01 يناير 2017 حول تفعيل مقتضيات الدورية المتعلقة بالحركة الانتقالية رقم 31 بتاريخ 08 ماي 2014 ٠

  أمام هذه التصرفات الإدارية الغير المقبولة، لجأ ضحيتها إلى مكتبنا الإقليمي قصد التدخل لبحث حيثيات هذه القرارات وطلب الإنصاف ورد الحقوق لذويها بعدما راسل المتضرر المسؤول الإقليمي والجهوي للصحة في موضوع هذه الخروقات.

تبعا لذلك، وضعت اللجنة المكلفة من طرف مكتبنا الاقليمي طلبا للقاء مستعجل لدى سكرتارية المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بتطوان مساء يوم الجمعة 07 يوليوز 2017، إلا أنه لم يلق أي رد لحد الآن. وأمام وضعية اللامبالاة التي ووجه بها طلبنا هذا، قرر المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للصحة بتطوان، بإجماع أعضاء اللجنة المكلفة بهذا الملف مكاتبتكم كخطوة أولى، آملين أن تحظى هذه القضية باهتمامكم مع إحاطتكم علما بأن مكتبنا الإقليمي يولي اهتماما كبيرا لهذه القضية وقضايا أخرى ذات الارتباط بخروقات متعلقة بالحركة الانتقالية للموظفين بالمندوبية الإقليمية للصحة بتطوان٠

كما نحيطكم علما السيد الوزير، أنه في حالة نهج القطيعة واستمرار سياسة اللامبالاة في تعاطي الإدارة الصحية الإقليمية مع قضايا نقابتنا الملحة، سيضطر مكتبنا الإقليمي للانتقال إلى أشكال نضالية أخرى حتى تحقيق مبدأ الإنصاف في قضية الممرض يوسف الشاط، وقضايا أخرى تندرج ضمن ملفنا المطلبي٠

 

نظائر موجهة إلى:

  • السيد مدير الموارد البشرية بوزارة الصحة
  • السيد عامل عمالة تطوان
  • السيد المدير الجهوي لوزارة الصحة بجهة طنجة – تطوان -الحسيمة
  • السيد الكاتب الوطني للجامعة الوطنية للصحة ( إ.م.ش)

مرفقات:

- طلب لقاء مستعجل وآني للمكتب النقابي الإقليمي للجامعة الوطنية للصحة (إ٠م٠ش) موجه إلى مندوب وزارة الصحة بإقليم تطوان بتاريخ07 يوليوز2017 ٠

-قرار الإعفاء من مهمة الممرض المسؤول بمركز تشخيص داء السل والأمراض الصدرية باب التوت

-قرار التعيين لضرورة المصلحة بالمركز الصحي القصبة

- ملف خاص بالمراسلات التي وجهها الممرض يوسف الشاط إلى المندوب الإقليمي والمدير الجهوي لوزارة الصحة لجهة طنجة تطوان الحسيمة.

حرر في 14 يوليوز 2017 بتطوان

 

المكتب الإقليمي 

 





نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news13754.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار