آخر الأخبار :
 

هام : الجماعة الحضرية لتطوان ستقوم بتطوير مداخلها بالزيادة في السومة الكرائية للمحلات التجارية والأراضي والمساكن الجماعية

أحمد المرابط

من أجل تطوير مداخلها قررت الجماعة الحضرية بتطوان الدخول في مجال الأراضي وضرائبها والزيادة في السومة الكرائية للسكن الجماعي والرفع من سومة الكرائية للمحلات التجارية ..ونحن في الموقع الإخباري {تطوان بلوس } عهد القراء فينا الشفافية والنزاهة في الخط التحريري وعليه ، نضع للقراء النص الكامل للبيان الذي أصدرته مصلحة الإعلام والتواصل التابعة للجماعة الحضرية لتطوان في هذا المضمار بتوقيع { خ.م } هذا نصه :
استمرارا للاجتماعات المتعلقة برصد المداخيل الجماعية و البحث عن السبل الناجعة من اجل تطويرها و تنميتها. عقد السيد رئيس الجماعة و السادة نائبه عبد الواحد اسريح و رئيس لجنة التعمير و إعداد التراب و البيئة و سياسة المدينة و المحافظة على الصحة العامة عبد الكريم زكرياء و السادة المدير العام للمصالح و رؤساء الأقسام و المصالح المعنية . وذلك يوم الأربعاء 12 يوليوز 2017.
في كلمته ذكر السيد رئيس الجماعة، بالقرارات التي تم اتخاذها في هذا الشأن في الإجتماع السالف و التي تمحورت حول الإشكالات التي مازالت تكتنف المداخيل الجماعية و الإجراءات المتخذة فيها. كما طالب بجداول لكل قسم على حدا تشمل على الوضعية العامة للمداخيل الجماعية و الإختلالات السائدة سواء على المستوى التنظيمي أو القانوني أو الإداري و الإقتراحات التي من شأنها تجاوز هذا الوضع. كما أشار إلى ضرورة اعتماد برنامج عملي محدد زمنيا ليتأتى متابعة العمل بشكل احترافي، يمكن من الوقوف مباشرة على الأخطاء في أفق تجاوز الركود الذي تعرفه الجماعة فيما يخص تنمية المداخيل . كما ركز على ضرورة إبداء ملاحظات انطلاقا من العمل اليومي لكل قسم و مصلحة لإيجاد الحلول المناسبة و اتخاذ المتعين في الأمر وفق ما يمنحه القانون المنظم للضرائب. كما أكد على ضرورة إعطاء مسح شامل للتجزيئات التي توجد بها أراضي غير مبنية و الإطلاع على صاحبها من أجل تأدية المستحقات الجماعية كما دعا إلى ضرورة التنسيق مع المصالح المختصة من أجل النجاعة في العمل و تحقيق الهدف الذي يكمن في تطوير و تنمية المداخيل الجماعية.
من جهته تطرق السيد نائب الرئيس عبد الواحد اسريحن إلى الإجتماعات التي تم عقدها مع رؤساء الأقسام و المصالح و التي أفضت إلى نتائج إيجابية نظرا للمجهود الذي قام به رؤساء و موظفوا الأقسام و المصالح المختصة. مشيرا إلى التطور الحاصل في تنمية المداخيل الجماعية مقارنة مع السنوات الفارطة و التي تم تخصيص لها موارد بشرية و لوجيستيكية مهمة . كما ركز على ضرورة التواصل بين مختلف الأقسام و المصالح داخل الجماعية من أجل التسريع ببرنامج عملي على غرار السنة الفارطة.
فيما ركزت معظم تدخلات رؤساء الأقسام و المصالح إلى الهفوات القانونية و التنظيمة التي مازالت سائدة و التي تتطلب تدخل مصالح خارجية تتقاطع و عمل رصد المداخيل الجماعية. و فيما يخص تحصيل المداخيل من خلال فرض الضرائب على الأراضي الغير المبنية و على المقاهي التي تحتل الملك العام خارج المساطر القانونية تم الإتفاق على العمل المشترك بين جل الأقسام و المصالح المعنية وفق برنامج عملي. كما تم التطرق إلى ضرورة رفع السومة الكرائية للمحلات التجارية و منازل السكن الجماعية نظرا لانخفاض سومتها و تجاوزها لما هو معتمد داخل السوق، مع التأكيد على احترام الوضع العائلي و الإجتماعي و الإقتصادي للأسر المستغلة للسكن. و من هنا تم اقتراح اتخاذ الإجراءات الرضائية أو القانونية في حق أصحابها باعتبارها مدخلا مهما في تنمية المداخيل الجماعية.كما تم التطرق إلى الإشكال المرتبط بعدم تسجيل بعض الأراضي الغير المبنية لدى الجماعة الشيء الذي يتطلب تنسيقا في العمل بين المصالح الخارجية ذات نفس الإختصاص. وتمت الإشارة إلى الإشكالات القانونية التي تحتاج إلى طرح بدائل فيما يتعلق بالمساطر القانونية و الإدارية ليتأتى للمصالح المختصة العمل وفق قرارات قانونية ملزمة. و خلص الإجتماع بتكليف قسم التعمير بوضع جدول يشمل على عدد التجزيئات بمدينة تطوان ابتداء من سنة 2008 إلى سنة 2017 و رصد الأراضي الغير المبنية. أما فيما يتعلق احتلال الملك العمومي من طرف المقاهي تم الإتفاق على العمل المشترك بين الشرطة الإدارية و المصالح الداخلية المعنية للقيام بدوريات مستمرة بتنسيق مع الجهات المسؤولة كما تم التنصيص على تهييء مقررات إحداث الأسواق. ومراسلة المصالح الخارجية التي تتقاطع مع الجماعة فيما يخص تحصيل الضرائب الجماعية.
خ.م






نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news13739.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار