آخر الأخبار :
page.php?6

ماذا يجري بالمدينة العتيقة بتطوان ؟ الحلقة الثانية

 

في اطار الحفاظ على أمن وسلامة المواطنين بالمدينة العتيقة بتطوان تم إحداث "موزع المياه"المخصص للمطافئ  في كثير من الاحياء والأزقة ،إلا أن عتبة المتسولين التي كانت قرب مسجد جامع الكبير اثارت ضجة بالحي بالرغم أنها غير مهمة للنقاش والمجادلة ،اذ اعتبارها البعض جزء من التاريخ والآخرون اعتبروها عرقلة في الطريق.

وفي ذات السياق اتصلت تطوان بلوس ببعض المواطنين بالمنطقة وكانت تصريحاتهم كلها برفض ارجاعها باعتبارها تشكل عرقلة في دخول الدراجة النارية " تري بورطور" الذي يسبب في مشاكل كبيرة لجدران المسجد.

 إلا أن تلك العتبة  استولى عليها بعض المتسولين  خصوصا يوم الجمعة حيث يبلغت قيمة الجلوس عليها  20 درهم.

ومن جهة اخرى صرح لنا المواطنون أن أحد الطفيليين والموالي للسلطات مصمم على ارجاعها لتلبية رغبة زميل له التي تظل أمه طيلة اليوم جالسة عليها تتسول  بالرغم انها ميسورة الحال ومن الطبقة  أكثر من لا باس بها.وأضافوا فبدل اعادة العتبة يجب النظر الى ما ال اليه مسجد جامع الكبير من شقوق بالرغم من ترميمه.

وفي اتصلت تطوان بلوس بمسؤول بنظارة الاوقاف صرح بأن العتبة خارج المسجد لا دخل بالنظارة في ارجاعها أو ازالتها.

وقد وصلت قضية العتبة الى السلطات المنتخبة  التي رفضت بدورها اعادتها باعتبارها عرقلة الطريق   واستنكرت من الجهة التي تقر على اعادتها وما هي تمثيليتها  وأن اي احداث بالمدينة العتيقة يجب بث فيه من طرف الهيئة المنتخبة.ولا يمكن لأي احد التدخل في اختصاصات السلطة المسؤولة.

ولحد الساعة اوقت السلطات المحلية اعادت بناء العتبة ولنا العودة.

يوسف بركات





نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news13090.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار