آخر الأخبار :
page.php?6

تطوان تودع جثمان فنانيها المهدي بوشتة

أحمد المرابط

الفنان سيدي المهدي بوشتة ..أمهر عازف كمان بها ، إذ عمل إلى جانب فنانين عمالقة ، ومن الموسيقى الأندلسية  التي عمل بها مع فحولها  كان من الأوائل  في جوق شباب تطوان ، وممن أبلوا البلاء الحسن في جوق الهلالي التطواني الذي يعد من الأجواق الرائدة بتطوان ، أمضى حقبة من حياته الفنية في المعهد الموسيقي بتطوان  وتتلمذت على يديه أجيال بالمعهد الموسيقي  بتطوان ...  إلا أن الدولة المغربية بصريح العبارة  لم تسوي له وضعيته  .. لأنه  مثل امثاله من بعض الأساتذة  كان من المخلصين لوطنه ولفنه ..أصيب بمرض مزمن و كان له الأمل في الحياة  كما ترون في الصورة  فرح مع أسرته  كان له الأمل في الحياة  ليعوض أسرته وجمهوره وزملاؤه في جوقه الهلالي التطواني ..هذا الجوق الذي يسمونه بجوق العباقرة  إذ   أن جل عناصره متمكنون... منهم الفنان المهدي بوشتة...أصيب  بمرض مزمن ...  ومات  في تهميش وللامبالاة من طرف المسؤولين  ...  ترك أسرته دون معيل  .. لكنه رحل  مرفوع الرأس  ... وودعته تطوان في أسى وحزن ..  وبكت  تطوان على فقيدها ..فرصة نغتنمها من هذا المنبر  لنقدم تعازينا إلى زوجته العفيفة للاأسماء الشعيري وأبناؤه سيدي محمد وللا هالة وأشقاؤه الشرفاء سيدي جهاد وسيدي محمد ولكل الأسرة ،  كما نقدم تعازينا لكل أفراد دوق الهلال التطواني راجين لهم الصبر والسلوان  وللفقيد المغفرة الرضوان  

وإنا لله وإنا إليه راجعون





نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news13088.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار